نصائح للاعتناء باللحية

 


تُعد اللحية من أول علامات الأناقة التي يمكن الحكم بها على شخصية الشاب. وكذلك فهي تحمي البشرة كما يحمي شعر الرأس فروة الرأس، فاللحية لا تسمح للأتربة والدخان بأن يصل إلى بشرة الوجه وأن تمتصه خلاياه، مما يزيد من نضارتها والذي يقود إلى زيادة عمر الخلايا نفسها. ولكن الاعتناء باللحية ليس بالسهولة التي يتصورها معظم الناس. فالأمر يتطلب المواظبة على الاعتناء بها للوصول إلى المظهر المطلوب مثل الممثلين المشهورين ولاعبي الكرة (حيث أصبحت اللحية هي موضة عام ألفين وستة عشر 2016) فأي كان هدفك سواء إطلاق لحيتك بسبب ديني، أو لتبدو أكثر أناقة فسنتناول في هذه المقالة نصائح للاعتناء باللحية. وفي البداية إذا قررت أن تطلق لحيتك ولكن متردد بسبب الفترة الأولى التي ستبدو بها اللحية غير متساوية ومتدرجة بشكل غير لائق. فإنه قد تتغلب على هذه المشكلة بأن تطلق لحيتك بالطريقة العادية، وعند ملاحظة التغير في طول اللحية، تستطيع مساواة اللحية بطول الوجه كله
 

اختيار مكان الحلاقة المناسب

تطلب اللحية التهذيب من أطرافها بين الحين والآخر، ويجب اختيار المكان المناسب إذا لم تتمكن من حجز موعد لدى الحلّاق أو إذا كنت على عجلة من أمرك و تود أن تهذّبها في منزلك. وننصح هنا بمريلة الحلاقة بيرد بيب, حيث تساهم هذه المريلة بحل إحدى أكبر المشاكل التي تواجه كل شاب يقوم بتخفيف لحيته أمام المرآة و هي تساقط الشعر بشكل مزعج فوق المغسلة مما يسبب الكثير من المشاكل و خصوصاً للرجال المتزوجين. كل ما عليك فعله هو ربطها من خلف الرقبة من طرف، و تثبيت الطرف الآخر على المرآة، تماماً كما هو موضح في الڤيديو التالي

النوم الجيد

يعد النوم الجيد من أهم مقومات الراحة والحياة السليمة. على النطاقين الجسدي والعصبي يعد النوم ضرورياً للتمتع بهما. وكذلك كي ينمو الشعر نمواً طبيعياً دون أي مقومات.

اختيار الإطلالة المناسبة

ما يناسب غيرك ليس ضرورياً أن يناسبك، فمثلاً إطلالة لاعب كرة قدم معين ، أو شخصاً من مشاهير السينما قد لا تناسبك. لذا ننصحك بتجربة إطلالات مختلفة لتصل إلى الإطلالة المناسبة التي تظهر أناقتك وتفاصيل شخصيتك. فمثلاً الأوجه المربعة تحتاج إلى كسر إنطباع الوجه المربع القاسي لذا اللحية الكبيرة أكثر ما يناسبه. أما الأوجه المستديرة فإن الإهتمام بطول شعيران اللحية والتناسب بين طولها عند الذقن والخدود هو الأهم

استخدام أدوات التجميل المناسبة

من أهم النصائح التي نود التشديد عليها هي النظافة الشخصية بوجه عام ونظافة اللحية بوجه خاص. يجب غسل اللحية بالماء والصابون على فترات، وكذلك استخدام زيوت اللحية المناسبة. ويجب أن يتوافر في هذا الزيت بعض المواصفات مثل أن يكون مناسباً للبشرة وأن يتشربه الجلد دون رواسب.. وجميع هذه المواصفات تتوافر في زيت الذقن الطبيعي المتوفر على موقعنا اليوم بسعر خاص

تصفيف اللحية

اللحية كما شعر الرأس تحتاج إلى تصفيف وتهذيب، ويجب ألا تتركها كرجل الغابة دون تصفيفها فتتعقد وتتشابك وتحول مظهرك من مظهر جمالي إلى مظهر منفر ومقزز. لذا يجب أن يتم تصفيف اللحية بطريقة عصرية و عملية عن طريق استخدام سلسلة مشط اللحية المتوفرة كذلك على موقعنا الالكتروني. وإذا ما تشابكت نتيجة أي عوامل، يجب الحرص في التعامل مع شعر اللحية لأن الخطأ في تلك المرحلة تعني حلق اللحية كاملةً والعودة للبداية في إطلاقها، والمرور بالمنظر غير المحبب في البداية من عدم تساوي لها. لذا احذر تشابك اللحية

وكما رأينا فإن الاهتمام باللحية أمر ليس سهلاً ولكنه ليس صعباً كذلك، فبهذه النصائح نضمن لك بإذن الله إطلالة مميزة مع لحية جذابة ومواكبة الموضة العالمية. فأول ما يُنظر له في الرجل هي أناقته الممثلة في تصفيفة شعره وإطلالة وجهه، لذا تستحق التعب

Related Posts